بواسل أحوازيون يزينون بالعلم الوطني أحد جدران الأحواز العاصمة

زيّن بواسل أحوازيون، جدارا مقابل مستشفى الرازي في الأحواز العاصمة، بالعلم الوطني.

وكان ناشطون أحوازيون دعوا في وقت سابق إلى مواصلة حملة رفع ورسم وإلصاق العلم الوطني، تعبيرا عن التمسّك بالهوية العربية، ورفض الاحتلال الفارسي.

وكان مقاومون أحوازيون قد أضرموا النيران قبل أيام بعلم الاحتلال الإيراني، في عدة مناطق أحوازية، تعبيرا عن رفض وجود الاحتلال فوق الأرض العربية.

ويصر الأحوازيون على إبراز الهوية الوطنية الأحوازية في مناطق متفرقة من الأحواز العاصمة.

فقد رفع بواسل أحوازيون، علم الوطن، على جسر في حي العبّارة بالأحواز العاصمة، كما خطّ مقاومون أحرار، الشعارات الوطنية على عدة مواقع في الساحل الغربي لنهر الدجيل بالأحواز العاصمة.

وأبرزت الشعارات إشادة بعروبة الأحواز، ووجهت تحية المقاومة لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز، وللقائد حبيب جبر، تعبيرا من المقاومين الأحرار، عن عمق تلاحمهم مع نضال الحركة وقادتها في سبيل إعلاء راية الوطن ضد المحتلين الفرس.

وكان ناشطون أحوازيون، دعوا إلى تكثيف رفع ورسم وإلصاق العلم الوطني، بالتزامن مع إحراق أعلام ورموز الاحتلال الإيراني في جميع المناطق الأحوازية.

وأكد الناشطون على أهمية مواصلة التفاعل مع الحملة الوطنية لرفع ورسم وإلصاق العلم الأحوازي، على كافة ربوع الأحواز المحتلة، تعبيرا عن التمسّك بالهوية العربية، وتحدي الاحتلال الفارسي.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى