تهالك البنية التحتية في الأحواز المحتلة يهدر أكثر من 40 بالمئة من المياه

أحوازنا.نت

تسبب سوء البنية التحتية وتهالك شبكات المياه والصرف الصحي في الأحواز المحتلة في إهدار أكثر من أربعين بالمئة من المياه.

واعترف المدير التنفيذي لشركة مياه الشرب والصرف الصحي في الأحواز المحتلة التابع لنظام الاحتلال الإيراني “صادق حقيقي پور”، في حديث صحفي مع إحدى وكالت أنباء نظام الاحتلال الإيراني أن أربعين بالمئة من مياه الأحواز يتم إهدارها بسبب سوء البنية التحتية في شبكات المياه والصرف الصحي والصرف الزراعي في الأحواز وعدم موافقة نظام الاحتلال الإيراني والبرلمان على إعادة هيكلة هذا القطاع بما يضمن وضع خطط ناجعة لصيانة هذه الشبكات بشكل دوري وتجنب الكوارث الناتجة عن هذا الإهمال .

وفي سياق اخر اعترف نائب رئيس حكومة الاحتلال الإيراني، المدعو “محمد باقر نوبخت ” في حديث صحفي له بأن الأحواز تحتل المرتبة الأسوأ بين المناطق في الكيان الإيراني من حيث البناء والتعمير والتشييد.

وأضاف “نوبخت” :”  إن الأحواز هي أسوأ مناطق إيران من حيث المساكن والبناء, حيث البنية التحتية المتهالكة وانعدام شبكات الصرف الصحي والمياه النقية وآليات تصريف المياه الناتجة عن السيول والأمطار الغزيرة” حسب قوله.

يذكر أن سلطات الاحتلال الفارسي تتعمد في اهمال البنية التحتية في الأحواز بغية الضغط على الأحوازيين لإجبارهم على الهجرة وترك ارضهم .

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى