حملة اعتقالات واسعة بين شباب الأحواز العاصمة واستنفار أمني في كوت عبد الله

نفّذت قوات أمن الاحتلال الإيراني، صبيحة أول أيام عيد الفطر المبارك، حملة مداهمات واعتقالات واسعة بين شباب مدينة الأحواز العاصمة، بينهم عدة أطفال، على خلفية رفع العلم الوطني في بعض الأحياء عشية آخر يوم في شهر رمضان.

وقالت مصادر حقوقية أحوازية، أن حملة المداهمات الأكثر كثافة، جرت في حي الثورة، الذي شهد رفع أعلام وطنية لعدة أيام قبيل عيد الفطر المبارك، فيما وصفته بالعمل الانتقامي، مشيرة إلى اعتقال أربعة أطفال أحوازيين بين سن العاشرة والخامسة عشر.
أفادت لجان التنسيق الأحوازية، باستنفار قوات أمن الاحتلال، عشية ليلة الفطر، في جميع أنحاء مدينة كوت عبدالله شرق الأحواز العاصمة.
وأظهر مقطع مصوّر جانبا من انتشار سيارات شرطة الاحتلال، في معظم أحياء المدينة، فضلا عن تعزيز التواجد الأمني عند نقاط التفتيش داخل ومحيط المدينة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى