التلوث يهدد الشعاب المرجانية في جزر جنوبي الأحواز

حذر ناشطون بيئيون، من تلف الشعاب المرجانية، في محيط جزر جنوبي الأحواز، نتيجة التسريب المستمر لمياه محطات التحلية، فضلا عن الكميات الهائلة من النفايات الصناعية والكيمياوية التي تخلفها السفن التجارية والمنشآت البتروكيمياوية.

وقال الناشطون، إن جزر قيس، وهنيام، وجسم، وشيخ شعيب، وبني فرور، وخرج، والآرائك، وجرون وخليج رأس عصبان ، تحوي سبعين نوعاً من الشعاب المرجانية، لكن مساحات انتشارها تتقلص بشكل مستمر، جراء التلوث الكبير في محيطها الطبيعي.

وأضاف الناشطون، أن سلطات الاحتلال لم تهتم لنداءات سابقة، وجهت لها في هذا الشأن، مطالبين المنظمات الدولية  بالتدخل لإنقاذ الجزر من كارثة بيئية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى