المزارعون يتحدون سلطات الاحتلال في حياض الكرخة وقرية العنافجة

أبدى المزارعون الأحوازيون قدرتهم على تحدي سلطات الاحتلال التي تحاول منعهم من الزراعة الصيفية خاصة زراعة الأرز وهو ما بدا في العديد من الأحداث والاحتكاكات التي وقعت بين الأحوازيين وسلطات الاحتلال في هذا الشأن.

فقد تحدى مزارعو الأرز، خلال تجمعهم أمام مبنى حاكم الاحتلال في الأحواز العاصمة، قرار حظر الزراعة في حياض الكرخة، معلنين عدم رضوخهم لهذا القرار.

ويأتي هذا الإعلان بعد نحو أسبوع من الاحتجاجات اليومية، دون أي استجابة من سلطات الاحتلال، في التراجع عن قرار حظر الزراعة الصيفية ولاسيما الأرز، على ضفاف نهر الكرخة.

وكانت عدة مناطق أحوازية، شهدت احتجاجات مماثلة، بسبب شمول الحظر على مزارعي الجراحي والدز، والدجيل، ما يعني خسارة المزارعين الأحوازيين للموسم الصيفي، بشكل كامل.

هذا واحتفل أبناء قرية العنافجة، شمالي قضاء الأحواز، على خلفية طردهم لشرطة الاحتلال، ومنعهم من طمر مجرى نهر الدز.

وأبرزت مقاطع مصورة ابتهاج الأهالي، وإقامة احتفالات شعبية، بعد نجاح تعاون أهالي قرى المراونة والعنافجة، في منع شركة قصب السكر من تحقيق أهدافها بمنع سقاية أراضيهم من مياه نهر الدز، وطرد عمال الشركة وشرطة الاحتلال من قراهم، متحدين قرار حظر الزراعة الصيفية في حياض نهر الدز.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى