ناشطون بيئيون يستنكرون نفوق عشرات الآلاف من الأسماك في هور العظيم

نفوق عدد من المواشي والجواميس جراء انحسار مياه الأهوار والأنهار

استنكرَ ناشطونَ بيئيون، صمتَ هيئةِ حمايةِ البيئةِ في الأحواز، إزاءَ مشاهدِ نفوقِ عشراتِ الآلافِ من الأسماكِ في هور العظيم.

وكان ناشطون، أظهروا حالةً كارثيةً من نفوقِ أعدادٍ مهولةٍ من الأسماك في الهور، جراءَ انحسارِ المياه، بسببِ سياسةِ الاحتلالِ في تجفيفِ الأهوارِ والأنهارِ الأحوازية.

وناشدَ الناشطونَ الهيئاتِ الدوليةَ التدخّلَ لدى سلطاتِ الاحتلال، لمنعِ استمرارِ الكارثةِ، خصوصاً بعدَ تصنيفِ منظمةِ اليونسكو، للأهوارِ كبيئةٍ طبيعيةٍ نادرة، مطالبينَ بتقديمِ حمايةٍ عاجلةٍ للحفاظِ على ما تبقى من البيئةِ الطبيعيةِ فيها.

وفي سياق متصل تداولَ روادِ مواقعِ ومنصّاتِ التواصلِ الاجتماعي، مقاطعَ مصوّرة، تُظهرُ نفوقَ عددٍ من المواشي والجواميس، في هور العظيم ومحيطِه.

وكانت مقاطعُ مصوّرة أبرزت نفوقَ جواميس في خورِ الرُّفيّع، فضلاً عن حالةِ الاضطرابِ لدى الرعاةِ في قضاءِ الحويزة، وهم يبحثونَ عن مياهٍ لسقايةِ مواشيهم، فيما أظهرت مقاطعُ أخرى، اضطرارَ الرعاةِ إلى سقايةِ مواشيهم من مياهِ الصرفِ الصحي.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى