بحضور منظمات وشخصيات حقوقية عربية ودولية.. مناقشة انتهاكات حقوق الإنسان في الأحواز على يد الدولة الإيرانية

أحوازنا.نت

تحت شعار “انتهاكات حقوق الإنسان في الأحواز على يد الدولة الإيرانية”، انعقدت في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بالعاصمة السويسرية جنيف صباح اليوم الاثنين ندوة حقوقية موسعة نظمتها المنظمة الأحوازية لحقوق الإنسان بحضور منظمات وشخصيات حقوقية عربية ودولية .

وركزت كلمات الحضور وممثلي المنظمات الحقوقية على انتهاكات النظام الإيراني بحق الأحوازيين وخاصة خلال أيام انتفاضة الكرامة وانتفاضة العطش التي واجهتها سلطات النظام الإيراني بالقمع وممارسة الإنتهاكات الحقوقية على نطاق واسع .

كلمة ممثل المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان أكدت ضرورة توثيق انتهاكات النظام الإيراني في الأحواز وتغطيتها إعلامياً وإيصال معاناة الأحوازيين للمنظمات الدولية والعربية المعنية في مجال حقوق الإنسان .

حركة النضال العربي لتحرير الأحواز طالبت المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان العربية والدولية بعقد اجتماع عاجل والتدخل الفوري بإرسال بعثة تحقيق دولي للتحقيق بقتل سلطات الإحتلال الإيراني لأربعة متظاهرين أحوازيين سلميين وجرح عشرين في مدينة المحمرة قبل يومين.

وأشارت كلمة الحركة التي ألقاها “يعقوب حر التستري” إلى معاناة الأحوازيين اليومية جراء الإحتلال وانتهاكاته المتواصلة منذ أكثر من تسعة عقود من القمع والقهر والإنتهاكات وخاصة سرقة المياه العذبة والتلويث البيئي المتعمد واستجرار مياه الأنهر الأحوازية مثل نهر كارون والكرخة نحو المدن الفارسية أو بيعها لدول الجوار وحرمان الأحوازيين من الإستفادة من مصادره المائية .

كما ناشدت الحركة الدول الكبرى والمنظمات العالمية وجميع الأحرار في العالم إلى دعم نضال الشعب العربي الأحوازي في مواجهة الإحتلال الإيراني العنصري للأحواز .

مسؤولة برنامج الأمم المتحدة للبيئة “مادلين شارب” أشارت إلى انتهاكات النظام الإيراني بحق الأحوازيين وخاصة لجهة التلويث البيئي المتعمد واستجرار المياه العذبة لما يشكله ذلك من مخاطر بيئية وصحية جسيمة تمس حياة الأحوازيين مباشرة .

كما أشارت “شارب” إلى معاناة أهالي مدينتي المحمرة وعبادان من النقص الحاد في مصادر المياه العذبة جراء سرقتها من قبل سلطات النظام الإيراني .

المحامي الدولي “أنور مالك” تحدث عن المأساة التي يعيشها الأحوازيون تحت الإحتلال الإيراني العنصري منذ عقود داعياً جامعة الدول العربية إلى الإعتراف بالأحواز دولة عربية مستقلة والعمل مع الأحوازيين وقواهم الفاعلة على تحريرها من الإحتلال الإيراني .

كلمة المنظمة الاحوازية لحقوق الإنسان ألقتها الناشطة “بلقيس ياسين” وركزت على معاناة المرأة الأحوازية في سجون ومعتقلات النظام الإيراني .

وشارك في الندوة ممثلو معظم المنظمات الأحوازية والعربية الحقوقية وبعض المنظمات العالمية المعنية بحقوق الإنسان ومنها المرصد الأحوازي لحقوق الإنسان والمنظمة الأوروبية الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان ومنظمة سلام  بلا حدود والمنظمة الأحوازية لحقوق الانسان وشخصيات ومنظمات أخرى معنية بحقوق الإنسان والبيئة .

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى