أخبار

الاعتقال سياسة الاحتلال ضد النشطاء الأحوازيين

أحوازنا.نت

حملة مداهمات واسعة من قبل سلطات الاحتلال الإيراني تشهدها قرى ومدن أحوازية عدة يصحبها اعتقالات للعديد من الناشطين الذين يتم اقتيادهم إلى مكان مجهول مع إخفاء أية معلومات عنهم قد تساعد في طمأنة ذويهم .

مدينة الحميدية كان لها النصيب الأكبر من هذه الحملة القمعية والتي كان آخرها اعتقال حسن عباس بيت سعيد وعلي يوسف المزرعاوي امس حيث تم اقتيادهما إلى مكان مجهول ودون توجيه اي تهمة لهما.

هذه الاعتقالات تاتي في محاولات بائسة يهدف الاحتلال من خلالها إلى وأد المظاهرات الإحتجاجية التي ينظمها أهالي المدينة للتعبير عن سخطهم تجاه الأزمات الإجتماعية والبيئية .

تلفيق التهم لمن يعارض سياسات الاحتلال احدى ادوات سلطات الملالي ضد نشطاء الأحواز، وكان آخرهم النشطاء الاحوازيون سيد علي الموسوي ومحمد ورضا الساري، الذين تم نقلهم إلى سجن شيبان المركزي.

المنع من لقاء المحامين أو السماح لذويهم بزيارتهم ورؤيتهم أسلحة أخرى يمارسها الإحتلال لكسر إرادة نشطاء النضال الأحوازي ورغم دخول عدد كبير منهم في إضراب عن الطعام وتدهور حالتهم الصحية  فإنهم يؤكدون مواصلتهم  نشاطهم السلمي في مقاومة الاحتلال الإيراني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى