#أحوازنا _الاحتلال يتعمد إهمال البنية التحتية في الأحواز

أحوازنا.نت

ليس انفجارا وإنما حادث مروري بات يشكل مشهدا عاديا متكررا في الطرقات الرابطة بين مدن الأحواز فالشوارع غير معبدة والبنية التحتية منهارة والطرق تكثر بها التعرجات والحفر والاحتلال الإيراني لم يكلف نفسه عناء الاهتمام بهذه الأزمة.

حادثان مروريا في عبادان كانا آخر ما تشهده مدن الأحواز من حصاد مر لإهمال متعمد بات يخلف وراءه يوميا أعدادا من القتلى والجرحى.

تجمع جثامين الضحايا وينتقل الجرحى للمستشفيات ويعود الناجون لمنازلهم ليبدا يوم جديد يشهد حوادث آخرى ويحصد ضحايا لا حول لهم ولا قوة بينما يشاهد الاحتلال هذه الحالات ولا يعتريه الخجل من كم الضحايا الذين يسقطون تباعا ولا تتحرك لأجلهم إنسانية من الاحتلال الغاشم.

تتصادم السيارات ويكثر الضحايا حتى بات الانتقال من مدينة إلى أخرى خطر محدق بكل من يحاول قضاء مصالحه المتنوعة خارج نطاق جغرافيته المحدود.

مدن الأحواز والفلاحية والخفاجية والمحمرة وغيرها تشهد الدماء المراقة على جوانبها بحجم المآساة التي خلفها العيش في ظل الاحتلال.

أما حكومة الاحتلال فتعمدت ترك بنية الأحواز التحتية تعاني فلا اهتمام من نظام الملالي بأرواح الاحوازيين الذين يدفعون ثمن عنصرية الاحتلال و اهماله للبنية التحتية في الاحواز .

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى