#أحوازنا _التعذيب يهدد حياة الأسير الأحوازي حسن بيت عبدالله

أحوازنا.نت

يتعرض الأسير حسن بيت عبد الله للتعذيب الممنهج في سجن مدينة مسجد سليمان على يد عناصر الاحتلال الإيراني.
وأكد ناشطون أن المسؤولين في السجن يعذبون الأسير حسن بيت عبدالله بتكبيل يديه ورجليه وربطه على أعمدة حديدية في باحة السجن وضربه بالسياط واللكمات.
وأشارت تقارير وصلت لقناة أحوازنا أن الأسير بيت عبد الله لا يزال مكبلا في باحة السجن بعد أن واصل المسؤولين في سجن ضربه المبرح.
في غضون ذلك قال ناشطون إن السبب الذي يكمن وراء عملية التعذيب هو احتجاج بيت عبد اله على سوء معاملة موظفي سجن مسجد سليمان للأسرى الأحوازيين ومعاملتهم بأساليب غير قانونية وحرمانهم من حقوقهم و من بينها منعهم من إقامة صلاتهم.
على صعيد متصل حمّل أقارب الأسير حسن بيت عبدالله مسؤولية التعذيب للمجرم المستوطن “خسرو هاشم بور” رئيس سجن مسجد سليمان ومرافقيه.
هذا ويبلغ الأسير حسن بيت عبدالله من العمر اثنين وثلاثين عاما ويسكن أهله في قرية كعب بيت مسلم التابعة لمدينة السوس بالأحواز المحتلة.
وكان بيت عبد الله قد اعتقل عام ألفين وخمسة عشر ووجهت له تهمة العمل ضد الأمن القومي الإيراني ومحاربة الله ورسوله من قبل ما تسمى بمحكمة الثورة الإيرانية وصدر ضده حكم بالسجن لمدة خمسة وعشرين عاما.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى