#أحوازنا _الاحتجاجات العمالية تتواصل في الأحواز اعتراضا على تأخر المستحقات المالية

أحوازنا.نت

تواصلت الاحتجاجات العمالية، في الأحواز، اعتراضا على إيقاف صرف الرواتب، وانهيار الأوضاع الوظيفية.
وجدد العاملون في شركة مترو الأنفاق بالأحواز، احتجاجاتهم لليوم الثالث على التوالي، ردا على تجاهل الإدارة التابعة لنظام الاحتلال الإيراني لمطالبهم المحقة
‏وأوضحت مصادر محلية لـ”أحوازنا” أن تظاهر العمال لليوم الثالث على التوالي، يستهدف الضغط على الإدارة لإجبارها على تلبية مطالب العمال المتمثلة في تسلم مستحقاتهم المتأخرة منذ نحو عشرين شهرا .
من جانبهم تظاهر العشرات من موظفي مؤسسة الإطفاء في مدينة عبادان، احتجاجا على عدم سداد رواتبهم منذ أشهر، بالإضافة إلى تأخر حقوق تأمين الموظفين منذ أكثر من أحد عشر شهرا.
وذكر أحد موظفي المؤسسة، أن العاملين يعانون من عدم الحصول على مرتباتهم الشهرية، مؤكدا أنهم يتعرضون للطرد والخصم من مرتباتهم، في حال احتجاجهم على تردي أوضاعهم، ودون أن تعمل الإدارة على تحسين الأوضاع وسداد مخصصاتهم.
في الوقت ذاته جدد العشرات من عمال شركة رامبكو للبتروكيماويات، الواقعة في مدينة عسلو، احتجاجاتهم مطالبين بدفع رواتبهم الشهرية المتأخرة فورا.
وأوضحت مصادر محلية أن العشرات من موظفي الشركة احتشدوا أمام مقر عملهم، بسبب عدم دفع رواتبهم منذ خمسة أشهر، مؤكدين أنهم سيدخلون في إضراب مفتوح عن العمل إذا لم تتم الاستجابة لمطالبهم خلال أيام.
على صعيد متصل احتشد موظفون في جامعة جندي شابور للعلوم الطبية في مدينة الأحواز، أمام مبنى الجامعة، للمطالبة برواتبهم الشهرية المتأخرة وبعض المزايا التي توقفت دون مبرر بحسب وصفهم.
وهدد الموظفون بالإضراب عن العمل ووقف الانشطة التعليمية في الجامعة إذا لم تتم الاستجابة لمطالبهم.
وأشارت مصادر إلى أن الموظفين، ومعظمهم من المستوطنين, يطالبون بتسلم امتيازات كانوا يحصلون عليها من سلطات النظام، باعتبارهم يعملون في غير مدنهم الأصلية، وهي امتيازات تتعلق بفواتير الكهرباء والخدمات في منازلهم.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى