#أحوازنا _ظريف يستفز العراقيين بقاء وجهاء وشيوخ العشائر في جنوب البلاد

أحوازنا.نت

في خطوة استفزازية ايرانية جديدة في العراق التقى وزير خارجية النظام الإيراني وجهاء وشيوخ عشائر جنوب العراق ليعكس بذلك استمرار تغلغل نظام الملالي داخل العراق ومحاولاتهم الدؤوبة لاستمالة سياسييه وقبائله العربية العريقة عبر بعض أصحاب النفوس الضعيفة

مسؤول برلماني عراقي علق على ذلك بالقول ان ذلك انتهاك فاضح لسيادة العراق لا بد من ايضاح خلفياته, في وقت تفاعلت فيه القضية في وسائل الاعلام لتعكس حجم وقاحة النظام الايراني في انتهاك سيادة الدول العربية وعلى رأسها العراق.

من جانبه عقل عضو الجبهة العراقية للحوار الوطني وعضو البرلمان العراقي السابق حيدر الملا إن وزير الخارجية الإيراني تعدى الحدود، مشيرا إلى أن ظريف وتحت أنظار الحكومة وخارج المنطق الدبلوماسي والسيادي التقى بشيوخ عشائر عراقية.

إلى ذلك، دعا المللا رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ووزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم إلى توضيح هذا الموقف.

وكان وزير الخارجية الايراني الذي وصل العراق الأحد الماضي، عقد عدة لقاءات مع مسؤولين في الحكومة العراقية في بغداد وإربيل، كما حضر ندوات اقتصادية بين رجال الأعمال في بغداد وكربلاء، إلا أن زيارته خرجت عن نطاقها لتشمل شرائح أخرى من المجتمع العراقي، لتكوين رأي عام موال للسياسات الإيرانية.

والتقى ظريف في المرحلة الأخيرة من زيارته بعدد من شيوخ عشائر ووجهاء جنوب العراق، من المؤثرين على القرار في المجتمع العراقي، في القنصلية العامة الإيرانية في محافظة كربلاء، مساء الأربعاء.

ويسعى النظام الإيراني لمواجهة ضغط العقوبات الأميركية عليها، إلى فتح آفاق مختلفة داخل العمق العراقي تساعدها في الالتفاف على تلك العقوبات.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى