حركة النضال العربي تستنكر الهجمة الإعلامية ضد قناة أحوازنا والإعلام السعودي

أحوازنا.نت

أدان المكتب الاعلامي  لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز في بيان له نشره عبر موقع الحركة الإلكتروني يوم أمس الجمعة 1 ديسمبر  الهجمة الإعلامية التي قامت بها بعض الجهات المشبوهة ضد قناة أحوازنا والإعلام السعودي خلال هذه الأيام.

وقال المكتب الاعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز أن هذه الهجمة الإعلامية الجبانة تتزامن مع هجمات تضليلية تنفذها وسائل الإعلام التابعة لدولة الاحتلال أو المدعومة من قبلها بهدف ضرب مشروع قناة أحوازنا والإساءة للإعلام السعودي المساند للقضية الأحوازية.

واستنكر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز هذه الهجمات الجبانة التي تستهدف المنصة الإعلامية الوحيدة للشعب العربي الأحوازي وكذلك الإعلام السعودي وعلى رأسهم الإعلامي السعودي المناصر للقضية الأحوازية الأستاذ عايد الشمري.

وأكد المكتب الإعلامي للحركة، للشعب العربي الأحوازي والأشقاء في الدول العربية قائلا أن هذه الهجمات التضليلية الحاقدة تظهر حجم وعمق الألم الذي أصاب الاحتلال وعملائه. وعليه يتعهد المكتب بمواصلة عمله من أجل نقل معاناة شعبنا إلى العالم أجمع عبر الوسائل المتاحة.

وكما توعد المكتب الإعلامي، دولة الاحتلال وأذنابها بكشف وفضح ممارساتهم التي تستهدف كل الخيرين والشرفاء الأحوازيين –تنظيمات، مؤسسات وأفراد-وإظهارها للعلن.

وفي ختام البيان قال المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز أننا على يقين تام وراسخ أن هذه الهجمة الجبانة ستصطدم بعزيمة وايمان الشرفاء من أبناء الأحواز وسيكون مصيرها الفشل وسيحصد من يقف خلفها الخزي والعار.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى