موجة مظاهرات جديدة في “إيران” احتجاجا على تردي المعيشة

شهدت جغرافيا ما تسمى بإيران موجة مظاهرات واسعة جديدة كان في مقدمتها الاحتجاجات العمالية، حيث تظاهر عدد كبير من العمال في بلدية بروجرد في ضد إدارة البلدية التابعة لنظام الاحتلال الإيراني بسبب تأخر مستحقات العمال.

 

وتجمع عمال البلدية أمام الأبواب الرئيسية للبلدية احتجاجاً على تأخر مستحقاتهم المالية لدى إدارة البلدية منذ ستة أشهر، وفي محافظة عيلام الأحوازية خرج عدد كبير من العمال في بلدية زرنة ضد إدارة البلدية، للمطالبة بمستحقاتهم المالية المتأخرة لدى إدارة البلدية منذ عشرة أشهر.

 

في سياق متصل تظاهر نحو مئتي من العمال ضد إدارة البلدية في مريوان بكردستان المحتلة للمطالبة بمستحقاتهم المالية المتأخرة منذ ما يزيد عن ستة أشهر، كما انتقلت حمى الاحتجاجات إلى العاملين في شركة أخشاب سنجده في ساري في مازندران للتنديد بتأخر مستحقاتهم المالية.

 

يأتي هذا بينما أبدى حديثو التخرج خاصة من كلية الحقوق الذين لم يجدوا عملا حتى الآن بسبب شيوع البطالة غضبهم من هذه الأوضاع، معبرين عن استيائهم أمام نقابة المحامين بسبب البطالة التي انتشرت بشكلٍ كبير بينهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى