تردي كبير لحالة التعليم في الأحواز المختلفة جراء إهمال نظام الاحتلال

بلغت الحالة التعليمية في جغرافيا ما يسمى إيران وضعا غاية في الصعوبة وسط إهمال كبير يتبعه نظام الاحتلال الإيراني في تحسين هذه الأوضاع.

 

وأكدت مصادر المكتب الاعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز، أن سقف فصل دراسي بإحدى مدارس مسجد سليمان قد سقط بسبب تهالك المدرسة، ولحسن الحظ كانت الطلاب في هذا الفصل خلال فترة الاستراحة حيث لم يسقط فوق رؤوسهم.

 

من ناحيتها قررت سلطات الاحتلال تعطيل الدراسة في مدارس القنطرة في الأحواز بسبب السيول الشديدة.

 

وفي استمرار لأوضاع التعليم المتردية تستخدم في كهغيلويه وبوير أحمد مصابيح الزيت للإنارة والتدفئة، واعترف هادي زارع بور مدير إدارة التربية والتعليم في كهغيلويه وبوير أحمد أن هناك ثلاثة آلاف فصل في المدينتين تستخدم مصابيح الزيت للإنارة والتدفئة في فصلي الشتاء والخريف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى