إهمال الاحتلال يفجر أزمة “الصرف الصحي” في عبادان

أحوازنا.نت

أفادت مصادر أحوازية مطلعة، بأن أزمة الصرف الصحي في مدينة “عبادان” تضخمت بعد سقوط الأمطار مؤخراً، حتى أصبحت مياه المجاري تطفح فى شوارع المدينة، مما يزيد من معاناة سكان المنطقة في ظل تفشي  الأمراض نظراً للوضع البيئي السيء، مشيرة إلى ان تدهور الأوضاع في المدينة يعود إلى حالة الإهمال التي يتبعها الاحتلال تجاه المدن الأحوازية المحتلة.

وأوضحت المصادر أن أزمة الصرف الصحي في مدينة –عبادان- بشكل عام مستمرة حتى بعد الحرب الإيرانية العراقية، حيث غض الاحتلال الفارسي النظر عن إعادة تأهيل المدينة بعد الحرب،  مما تسبب في أزمة كبيرة للأهالي، لافتة إلى أن الأزمة تضخمت بعد حالة الطقس السيء وسقوط الأمطار، خاصة أن أنابيب الصرف الصحي عجزت عن تصريف المياه مما تسبب في تكدسها داخل الشوارع.

وأضافت المصادر بأن المستوطنات الجديدة التي قامت دولة الاحتلال الفارسي ببنائها داخل المدينة كشفت حالة التمييز العنصري التي يتبعها الاحتلال ضد أبناء الأحواز، حيث لاتعاني المستوطنات الفارسية من أية مشاكل تتعلق بالبنية الأساسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى