أخبار

موجة جديدة من الاحتجاجات في عدد من مناطق الأحواز المحتلة

تجددت الاحتجاجات الشعبية المطالبة بالحقوق في مناطق عدة بالأحواز المحتلة، بعد أن جدد عدد كبير من العاملين في شركة مترو الأحواز إضرابهم أمام مبنى الشركة بسبب عدم استجابة إدارة المؤسسة التابعة لنظام الاحتلال لمطالبهم.

 

ويأتي ذلك الإضراب على خلفية المستحقات المالية المتأخرة لدى الشركة منذ ما يقارب تسعة عشر شهرا، في وقت أكد فيه العمال دخولهم في إضراب مفتوح حتى تتم الاستجابة لجميع مطالبهم المستحقة.

 

في غضون ذلك نظم عدد من النشطاء الأحوازيين في مجال البيئة مظاهرات في مدينة أرجان ضد مصادقة النظام الإيراني على مشروع نقل مياه كارون إلى عمق المدن الفارسية.

 

وتجمع المحتجون في إحدى سواحل المدينة حاملين لافتات تضمنت الاحتجاج على نقل مياه كارون ومطالبين بضرورة التوقف الفوري عن هذا المشروع.

 

يأتي هذا بينما تجمع العشرات من عمال شركة تراورس لسكك الحديد في مدينة الصالحية أمام مبنى الشركة للاحتجاج على خلفية عدم دفع مستحقاتهم الشهرية منذ أربعة أشهر وعدم تأمينهم منذ أربع سنوات.

 

وأكد العمال عبر لافتة حملوها أنهم يعملون في الشركة منذ عشرين عاما بعقود مؤقتة لا تتجاوز مدة العقد شهر واحد للتجربة في تنصل من إدراة الشركة في توفير عقود عمل دائمة لهم.

 

في غضون ذلك تظاهر عدد كبير من سكان مدينة الرفيع في الأحواز المحتلة، اعتراضًا على الإهمال الحكومي في التعامل مع الفيضانات والمياه التي غمرت المنطقة.

 

هذا وقد غمرت المياه مدينة الرفيع، و لم تصل أي معدات لإصلاح السدود أو التعامل مع الفيضانات والمشاكل التي نتجت عنها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى