السيول تغرق 50 قرية بالأحواز المحتلة

تعرضت نحو خمسين قرية أحوازية للغرق بمياه السيول والفيضانات من بينها “الدهلاوية”، و”السويداني”، و”السابلة”، و”المجرية”، إلى جانب عدد من المدن الأحوازية، مما دفع سكان هذه القرى إلى النزوح إلى المدن المجاورة، بعدما فقدوا ممتلكاتهم ودمرت المياه مساحات واسعة من أراضيهم الزراعية.

 

في سياق متصل تعرض الجسر الرابط بين مدينة ملاثاني وقرية العنافجة، للغرق مجددا، ما أدى إلى قطع الطرق بينها وبين ثلاثين قرية أخرى، بينما واصلت السيول والفيضانات ضرب مدن “الرفيع” و”الحويزة” ومناطق مختلفة بـ”ميسان”، جراء إرتفاع منسوب المياه، وتم الإعلان عن عطلة رسمية في معظم المدارس والجامعات والدوائر بالمدن والقرى المذكورة، نتيجة لإغلاق الطرق بعدد من المناطق، بسبب الأمطار الغزيرة، والسيول.

 

في نفس السياق لقيت سيدة أحوازية مصرعها، وأصيب خمسة آخرون، إثر غرق سيارتهم في مياه السيول بقرية العنبل التابعة لمدينة مسجد سليمان، بعد أن وجد المواطنين أنفسهم محاصرين بمياه السيول والفيضانات، التي اجتاحت عددا من مدن الأحواز.

 

في السياق نفسه حذر نشطاء أحوازيون من موجة جديد من الفيضانات تهدد سكان مدن وقرى جنوب الأحواز، وخاصة “أرجان” و”بوشهر”، و”عسلو”، مطالبين الأهالي باتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر، في ظل الارتفاع المطرد في مناسيب المياه بالأنهار، نتيجة موجة المطر الغزيرة المتوقعة خلال الساعات المقبلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى