فى الذكرى الأربعين للثورة الخمينية.. تعددت احتجاجات الشعوب والسبب واحد

حلت الثورة الخمينية فى ذكراها الأربعين بعدد من الاحتجاجات ضد الحكومة والنظام الملالى فى عدد من المدن الأحوازية وفى شوارع كرمانشاه المحتلة.

 

فقد رفع التلاميذ فى مدينة الفلاحية بالأحواز المحتلة، خلال وقفة احتجاجية، شعارات منددة ولافتات تندد بإهدار المال العام فى الاحتفالات وعدم استخدامها فى إغاثة المتضررين من السيول بالأحواز.

 

وفى نفس السياق، نظمت جموع غفيرة من المواطنين في كرمانشاه المحتلة، مسيرات احتجاجية، ضد نظام الاحتلال تزامنا مع الذكرى الأربعين للثورة الخمينية، وجاءت تلك الاحتجاجات والشعارات المناهضة، بسبب قضايا غسيل الأموال المتهم بها عدد من رموز النظام.

 

ردد المتظاهرون شعارات مناوئة للنظام، ولثورة الخميني، من قبيل: لم نجنِ من الثورة سوى الفقر والبطالة والقهر والقمع على أيدي سلطات الملالي، كما ردد المتظاهرون شعارات مفادها أن الثورة قادمة في الطريق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى