الاحتلال يضيق على المواطنين بالاعتقالات وتدمير الأرزاق

أحوازنا .نت

يسعى نظام الاحتلال الإيراني إلى التضييق على المواطنين الأحوازيين بالعديد من الوسائل القمعية التي تتنوع مابين مداهمة منازهم واعتقالهم واخفائهم بشكل قسري أو تدمير أرزاقهم وسبل عيشهم.

 

وشهدت منطقة كوت سيد صالح عملية مداهمة قامت بها عناصر تابعة لمخابرات الاحتلال الإيراني، منازل ثلاثة مواطنين أحوازيين ، واعتقلتهم دون أسباب واضحة.

 

وكشفت مصادر لقناة أحوازنا الفضائية، أن قوات الاحتلال اعتقلت كلا من: علي صالح المجدم البالغ من العمر ثمانية وثلاثين عاما، وسليم حسن الدريعاوي، البالغ اثنين وثلاثين عاما، وعلي محمود الجلالي البالغ من العمر ثلاثين عاما، واقتادتهم إلى جهة مجهولة دون توجيه اتهامات واضحة إليهم.

 

في سياق آخر احترقت أربع قوارب صيد مملوكة لأحوازيين، داخل ميناء العامري في مدينة أبوشهر الأحوازية، دون معرفة الأسباب وراء اندلاع النيران.

 

وذكرت مصادر، أن الحريق أدى إلى تلف أجزاء كبيرة من القوارب، فيما وجه الأهالي اتهامات لعناصر تابعة لنظام الاحتلال، بالضلوع في إحراق القوارب حتى يضيقوا على أهالي الأحواز بقطع أرزاقهم، ومنعهم من الصيد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى