الاحتلال يستمر في سياسات الإهمال المعتمد بالاحواز ويدمر البنية التحتية

أحوازنا.نت

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، صورا توثق حالة الانهيار التامة في الخدمات والدمار في البنى التحتية بخور موسى والخفاجية بالأحواز المحتلة.

 

وأوضح النشطاء أن قرى ومدن الأحواز بشكل عام، وخور موسى والخفاجية على وجه الخصوص، تفتقر إلى أبسط مقومات الحياة، من خطوط غاز ومياه بالإضافة إلى امتلاء الشوارع بمياه الصرف والأمطار.

 

وذكر النشطاء أن أطفال المدارس صاروا مجبرين على قطع مسافات طويلة يوميا، بسبب عدم توافر وسائل المواصلات، وكذلك بُعد المدارس عن أماكن السكن.

 

وأعرب النشطاء عن غضبهم جراء غياب أي تدخل من قبل الجهات المختصة التابعة للاحتلال، لتحسين الأوضاع المعيشية للمواطنين، وحمايتهم من الأمراض التي يمكن أن تتفشى بينهم جراء الانهيار البيئي المحيط بهم.

 

على صعيد منفصل احتج مواطنون أحوازيون ضد نقل مياه نهر كارون إلى مدينة أصفهان الإيرانية، وذلك أثناء خطاب رضا أردكانيان، وزير الطاقة الإيراني بالأحواز.

 

ورفع المحتجون الذين احتشدوا داخل القاعة التي شهدت حضور وزير الطاقة الإيراني لإلقاء كلمته، رافعين لافتات مناوئة لسياسات النظام الرامية لنهب مياه النهر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى