أخبار

موجة جديدة من الاحتجاجات العمالية تضرب أرجاء الأحواز المحتلة

أحوازنا.نت

ضربت موجة جديدة من الاحتجاجات العمالية مناطق عدة من الأحواز المحتلة، احتجاجًا على تأخر صرف مستحقاتهم المالية المتوقفة منذ عدة أشهر في ظل أوضاع اقتصادية متدهورة.

 

بداية الشرارة من شركة دورانتاش لقصب السكر بالأحواز، حيث نظم العشرات من متقاعدي الشركة وقفة احتجاجية للمطالبة بصرف مستحقاتهم المالية المترتبة على سنوات خدمتهم.

 

واحتشد المتظاهرون أمام مبنى الشركة، مغلقين الباب الرئيس لها، لمنع المسؤولين والموظفين من الدخول، احتجاجًا على تجاهل مطالبهم طوال الفترة الماضية.

 

وفي شأن متصل، نظم عمال بلدية المنطقة الخامسة في مدينة الأحواز العاصمة تظاهرة احتجاجية ضد إدارة المؤسسة التابعة لنظام الاحتلال الإيراني.

 

وتأتي تلك الاحتجاجات اعتراضًا على تأخر صرف المستحقات المالية للعمال منذ عدة أشهر، وهي المشكلة المتكررة منذ شهور طويلة، في معظم الشركات والمصانع داخل الأحواز، وفي عموم الأراضي المحتلة.
من جانبهم احتشد العشرات من عمال بلدية مدينة ويس، للمطالبة برواتبهم المتأخرة لدى الإدارة.

 

ونقلت مصادر خاصة لـ”أحوازنا”، عن العمال تأكيدهم على استمرار احتجاجاتهم لحين الحصول على مستحقاتهم المتأخرة لدى الشركة منذ شهور.

 

في غضون ذلك هدد عمال مصنع الأنابيب في مدينة معشور بتنظيم إضراب مفتوح عن العمل، احتجاجا على تأخر مستحقاتهم.

 

وأفادت لـ”أحوازنا”، بأن العشرات من عمال مصنع الأنابيب في مدينة معشور، يحتجون لعدم استلام رواتبهم منذ ثلاث أشهر، مؤكدة أن العمال قرروا الدخول في إضراب مفتوح عن العمل خلال الأيام المقبلة، ما لم يتم الاستجابة لمطالبهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى