العمال الأحوازيون يضربون عن العمل بعدد من المدن احتجاجاً على تأخر دفع رواتبهم

أضرب عدد كبير من العمال بالمدن الأحوازية وذلك بسبب عدم تسلم رواتبهم منذ اشهر، وسط تجاهل تام لمطالبهم من قبل سلطات النظام.
وعلى خلفية ذلك، واصل عدد كبير من عمال بلدية المنطقة الخامسة في الأحواز العاصمة، احتجاجهم ضد إدارة البلدية التابعة لنظام الاحتلال الإيراني؛ بسبب نهب البلدية مستحقات العمال المالية المتأخرة منذ عدة أشهر.
وفى نفس السياق، أضرب عدد من عمال شركة السوس للسكر، والمعروفة باسم “سكر الشمال”، احتجاجًا على تأخر إدارة المؤسسة رواتب العمال الشهرية المتأخرة.
وذكرت مصادر محلية، أن العمال تجمعوا في محيط الشركة، معلنين إضرابهم عن العمل حتى تتم الاستجابة الكاملة لمطالبهم.
يأتي هذا في الوقت الذي يتجاهل فيه مسئولي الاحتلال مطالب العمال في أغلب الأحيان بسبب الدعم اللامحدود الذي يتلقونه من جهاز المخابرات والحرس الثوري.
والجدير بالذكر أن الحركة العمالية الأحوازية شهدت تنظيماً وترتيباً لصفوفهما بفضل جهود النقابات العمالية، الأمر الذي نجح إدارة الاعتصامات والاضرابات والاحتجاجات العمالية، مما يمثل ورقة ضغط قوية على سلطات الاحتلال الإيراني ومؤسساتها ودوائرها للرضوخ لمطالب العمال، والترويج للاحتجاجات بشكل قوي على الصعيد الدولي أيضاً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى