أخبار

اتساع رقعة الاحتجاجات بالأحواز اعتراضًا على زيادة الضرائب

اتسعت رقعة الاحتجاجات بين التجار في أسواق الدواجن واللحوم، بالأحواز المحتلة، اعتراضا على الزيادات الكبيرة في الضرائب التي تفرضها سلطات الاحتلال بشكل مضاعف على جميع الأنشطة التجارية.
واحتشد عدد كبير من ملاك المداجن في عيلام الأحوازية، أمام مبنى مندوب الحاكم العسكري للمدينة، مبدين اعتراضهم على قرار الاحتلال بضرورة بيع الدواجن بأسعار منخفضة، دون دعم من النظام، ما يكبد التجار خسائر فادحة.
وقال ملاك المداجن، إن ارتفاع أسعار النقل والإيجارات، وغذاء الدواجن، لا يمكنهم من البيع بأسعار منخفضة.
في الوقت ذاته أضرب عدد كبير من الجزارين، في مدينة السوس، وذلك لليوم الثالث على التوالي، احتجاجًا على مضاعفة الضرائب التي يفرضها الاحتلال الإيراني.
وذكرت مصادر محلية، أن الجزارين توقفوا عن توزيع اللحوم بالأسواق، نظرا لارتفاع نسبة الضرائب 100%.
ويرجع المراقبون هذه الزيادة الجديدة في الأسعار، إلى سلسلة من الارتفاعات القياسية، الناجمة عن زيادات مطردة في معدلات التضخم، أدت إلى انهيار العملة المحلية، وفقدان المواطنين للقدرة الشرائية، نتيجة السياسات العشوائية الفاشلة التي يتبعها نظام الملالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى