ميليشيا الحرس الثورى الإرهابية تطلق النار عشوائياً على مواطنين أحوازيين في الفلاحية

أطلقت ميليشيا الحرس الثورى الإرهابية النار على عدد من المواطنين الأحوازيين ، والذى يمارس بحقهم أشكال التمييز العنصرى كافة.
وعلى خلفية ذلك، أفادت مصادر لـ”أحوازنا”، بإطلاق عصابات الحرس الثوري، النار العشوائي على مواطنين من أهالي مدينة الفلاحية، أثناء احتفالهم بفوز فريقهم المحلي، ما تسبب بإصابة 4 أحوازيين بجروح بالغة.
وأكدت المصادر، أن عناصر من الحرس الثوري أطلقت النار بشكل عشوائي على المواطنين حسین زنبوري، حمزة الجنامي، محمد ابوالخنفر بالاضافة لمواطن آخر، وسط أحد شوارع المدينة، دون أن تعرف الأسباب.
وذكر شهود عيان أن المواطنين رفعوا علم فريقهم المحلي ، ما يفند مزاعم الاحتلال، ويجهض حججه الباطلة في إطلاق النار على الأحوازيين.
وعلى صعيد متصل، أطلقت عناصر تابعة للنظام الايراني النار بشكل عشوائي، ما أدى إلى إصابة مواطن تركمني، من أهالي مدينة كنبد كاووس، بمدينة كلستان، بجروح بالغة، فقد على إثرها بصره.
وذكرت مصادر، أن العناصر كانوا يتمرنون على استخدام السلاح في أطراف المدينة، ما أدى إلى إصابة راع للمواشي يدعى “حاج امان اق”، بطلقة في رأسه، فقد على إثرها بصره.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى