لليوم الثاني على التوالي الاحتجاجات مستمرة في “دورنتاش” ضد التمييز العنصري

أحوازنا.نت

استمر أهالي وموظفين شركة قصب السكر في “دورنتاش” التابعة لقضاء السوس، في احتجاجاتهم لليوم الثاني على التوالي، للمطالبة بصرف رواتبهم المتأخرة منذ أربعة أشهر ، منددين بوعود إدارة الشركة الكاذبة.

كانت شرارة الاحتجاجات انطلقت من أمام مقر الشركة، منذ أمس السبت التاسع من ديسمبر الجاري، مما تسبب في تعطيل العمل داخل الشركة.

وأكد شهود عيان “لـ أحوازنا” أن العمال أصروا على موقفهم بعدم السماح بسير العمل داخل الشركة قبل تسلم رواتبهم المتأخرة.

وأضاف الشهود أن المحتجين قذفوا مقر رئاسة الشركة بالحجارة، متحدين سلطات الاحتلال في بلدة “دورنتاش”.

مع العلم أن قائم مقام الاحتلال لشركة قصب السكر، سيامك افشاري، كان وعد الموظفين سابقاً بصرف رواتبهم على رأس كل شهر إلا أنه لم يفي بوعده .

وتعتبر شركة قصب السكر في شمال الأحواز، أول شركة في جغرافية ماتسمى إيران ويعود افتتاحها قبل خمسون عاماً، وتقع في بلدة “دورنتاش” التابعة لقضاء السوس. وتبعد الشركة عن مدينة السوس ١٥ كيلومترا وعن الأحواز العاصمة ٧٥ كيلومترا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى