في ظل أوضاع مأساوية.. 3 آلاف مواطن أحوازي يعودون إلى قراهم بالخفاجية

قرر أكثر من ثلاثة آلاف مواطن أحوازي من أهالي قرى الشاجرية، والبندة، والهوفل، وسيد ناصر، وسيد حمد، وغيرها من القرى التابعة لمدينة الخفاجية، العودة لمنازلهم التي هجروها بسبب السيول.
وذكرت مصادر لأحوازنا، أن سوء الوضع في مخيمات الإيواء، خلال شهر رمضان، أجبر الأهالي على العودة إلى قراهم، رغم استمرار أزمة مياه، الفيضانات المتراكمة والتي لم تجف بشكل كامل حتى الآن.
إلى ذلك اعترف همايون يوسفي، مندوب الأحواز العاصمة في برلمان نظام الاحتلال الإيراني، بتفاقم أزمة مياه السيول والصرف الصحي، مؤكدا أن الأوضاع أصبحت سيئة للغاية.
وأشار يوسفي، إلى أزمة انقطاع المياه المتواصلة في عدد من المدن الأحوازية، زاعما أنه طرح الموضوع على وزير الطاقة لمعالجة الكارثة الناجمة عن السيول، متناسيًا أن الوزير نفسه مع طاقمه، هم السبب الرئيسي في تفاقم الأزمة منذ بدايتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى