أخبار

شباب أحوازيون يتضامنون مع المعتقلين ويطالبون بالإفراج الفورى عنهم

تضامن عدد من أبناء الوطن الأحوازى مع المعتقلين داخل سجون الاحتلال الإيرانى، الذى يمارس شتى أنواع القمع والتعذيب بحقهم، حيث تداول نشطاء أحوازيون مقطع فيديو، يوثق تضامن الشبان الأحوازيين مع المعتقلين، مطالبين بالإفراج الفوري عنهم، دون قيد أو شرط.

وأعلن فتى أحوازي لم يتجاوز الرابعة عشرة انضمامه لحملات التضامن مع المعتقلين الاحوازيين المطالبة بإطلاق سراحهم، وهو قد انخرط في لجان الإغاثة الشعبية التي مدت منكوبي السيول بالإعانات الغذائية والدوائية خلال الكارثة.

وعلى صعيد متصل، تداول نشطاء أحوازيون مقطع فيديو، ظهرت فيه ابنة شقيق الناشط والمصور مهدي البحري، من أهالي مدينة الفلاحية، وهي تؤكد اعتقال عمها، على يد مخابرات الاحتلال الإيراني.

وقالت الطفلة التي لم تتجاوز الخامسة من عمرها، إن عمها لم يرتكب أي جرم يستدعي أن تلقي مخابرات الاحتلال القبض عليه، وإن ما فعله هو تقديم المساعدات الإنسانية لمنكوبي السيول، خلال الفترة الماضية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى