“القرقيعان” يتحول إلى احتفالية ثورية تؤكد على عروبة الأحواز

تحول الاحتفال بيوم قرقيعان إلى احتفالية ثورية تؤكد على عروبة الأحواز، والذي يعد جزءًا من التراث الشعبي الأحوازي ويحتفى به في منتصف شهر رمضان المبارك، من كل عام.
واحتفل أبناء الوطن الأحوازي باليوم في مدن كبرى وأحياء، منها دورخوين، والمحمرة، وعبادان، بالإضافة إلى حي الثورة، كرانة، رفيش، قلعة كنعان، الامر الذي يؤكد عروبة الوطن، وتزايد الوعي الشعبي بالقضية الأحوازية.
من جانبهم، حول أطفال وشبان الأحواز في حي الثورة، الاحتفال بيوم قرقيعان إلى مسيرة وطنية جابت شوارع الحي، مؤكدة تزايد مستوى الوعي الشعبي في صفوف الأحوازيين بمختلف فئاتهم.
وردد أبناء حي الثورة شعارات وأهازيج وطنية، تؤكد على عروبة الوطن الأحوازي، وتكشف عن تطور الوعي الشعبي لدى الأجيال الجديدة، وإيمانها بقضيتها في مواجهة المحتل الإيراني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى