أخبار

سلطات الاحتلال تعتقل مواطنين أحوازيين اثنين مع أفراد من أسرتيهما

تواصل سلطات الاحتلال الإيرانى اعتقال المواطنين الأحوازيين، وممارسة أشكال القمع والتعذيب كافة بحقهم داخل أروقة سجونه، فى حيلة جديدة للضغط على النشطاء الأحوازيين، عبر اعتقال أفراد من أسرهم.

وداهمت سلطات الاحتلال الإيراني، منزل المواطن رضا العنقودي واعتقلته مع والدته، وكذلك اعتقلت المواطن سجاد الخنفري ووالده مجيد، من أبناء قرية النزهة قرب الغيزانية في الأحواز، وذلك دون توجيه أي اتهامات واضحة لأي منهم.

على صعيد متصل، اعترف أصغر جهانجير، رئيس منظمة السجون في إيران، بأن أسر السجناء تتعرض للانهيار، بعد اعتقال أفراد منها، وخاصة إذا طال الأمر من ينفقون على تلك الأسر.

وأكد جهانجير، أن عائلات المعتقلين تعاني من مشكلات في السكن، وليس لديها ما يكفي لسد تكاليف الحياة الأساسية،  مشيرا إلى أن اعتقال المواطنين ينتهي في الغالب بطلاق الزوجين وانهيار الأسرة بأكملها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى