العمال الأحوازيون يحتجون على تأخر صرف رواتبهم وفصلهم تعسفيا بعدد من المؤسسات

تظاهر عدد من العمال الأحوازيين بعدد من المؤسسات احتجاجاً على تأخر صرف رواتبهم منذ عدة أشهر وفصلهم تعسفيا من الشركات الإيرانية، فى ظل الارتفاع الكبير لأسعار السلع كافة، وازدياد نسب الفقر بين أبناء الوطن الأحوازى، الذى يمارس الاحتلال الإيرانى شتى أشكال العنصرية بحقهم.

وعلى خلفية ذلك، احتشد عدد كبير من موظفي بلدية الأحواز العاصمة صباح اليوم؛ احتجاجا على تأخر دفع مستحقاتهم، رغم مطالباتهم المتتالية بحقوقهم المشروعة.

وأكد الموظفون المحتجون أن مطالبهم تواجه منذ أشهر تجاهلاً تاماً من قبل مسؤلي البلدية، في ظل الارتفاع الباهظ في اسعار السلع وتدني الرواتب وازدياد الفقر، وسط تجاهل مطبق من قبل النظام ومسؤليه.

ومن جانبهم، تجمع عدد كبير من عمال محطة عبادان لإنتاج الطاقة  في الأحواز؛ احتجاجا على تأخر الإدارة في دفع مرتباتهم الشهرية.

واحتشد عدد كبير من عمال المحطة أمام مقر عملهم  في مدينة عبادان، مطالبين بمستحقاتهم، وملوحين بالإضراب عن العمل وتعطيل عمل المؤسسة حتى تتم الاستجابة لمطالبهم المحقة كافة.

وعلى صعيد متصل، تجمع عمال منطقة بارس الإقتصادية الخاصة للطاقة في مدينة ابوشهر الأحوازية احتجاجا على طردهم دون تسلم أي من مستحقاتهم.

و أكد عمال بارس التي تعد من أكبر المناطق انتاجاً للطاقة بانهم طردوا دون أن يتسلموا مرتباتهم الشهرية وذلك بحجة نقص السيولة، الأمر الذي اعتبروه مجرد حجة واهية تستخدمها الشركات والمؤسسات الإيرانية لطرد العمال الاحوازيين واستبدالهم بالمستوطنين الفرس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى