شريعتي يعد بإعادة ترميم المعابر وتطهير الأراضي من السيول

وعد غلام رضا شريعتي، الحاكم العسكري للأحواز، التابع للاحتلال، بإعادة ترميم المعابر والقنوات والجسور وتطهير الأراضي الزراعية، من آثار السيول الكارثية بشكل عاجل.

وكان سبق لشريعتي أن وعد بتقديم تعويضات لمنكوبي ومتضرري السيول في الأحواز، إلا أن إدارته لم تقم حتى بعمليات جرد حقيقية للخسائر، وسخر نشطاء أحوازيون من وعود شريعتي على خلفية حالة الإهمال الملموسة التي يعاني منها المنكوبون في الأحواز المحتلة.

على صعيد أخر، زعم المتحدث الرسمي باسم مؤسسة الحفاظ على النباتات والبيئة، أن وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، بعث برسالة إلى رئيس إدارة الأزمات بوزارة الداخلية، ناشده فيها بضرورة تخصيص مبلغ 20 مليار ريال إضافي على الميزانية المعتادة، للتصدي لكارثة الجراد الصحراوي التي تضرب الأحواز.

وأكد نشطاء، أن إدارة الأزمات تعمدت تجاهل علاج الكوارث التي تضرب الأحواز في الآونة الأخيرة، فضلا عن أن الميزانية المخصصة للحد من تلك الظواهر، ضئيلة للغاية، ولا تكفي لإغاثة المتضررين جراء السيول وهجمات الجراد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى