ناشطو الأحواز قيد الاختفاء القسري

أحوازنا.نت

اختطف عناصر جهاز مخابرات الاحتلال الفارسي، الناشط الأحوازي نادر البوغبيش ريحاني، من محل إقامته في بلدة الكورة، الإثنين الماضي، ونقلوه إلى مكان مجهول.

ويًعد الناشط الأحوازي، البالغ من العمر 30 عامًا، من أبرز ناشطي بلدة الكورة التابعة لقضاء معشور.

وأفاد ناشطون لـ”أحوازنا” بأن قوات الاحتلال الفارسي قامت باختطاف الناشط الأحوازي بشير علي المنصوري، في مدينة الحميدية، نهاية نوفمبر الماضي، ونقلته إلى مكان مجهول، فيما ناشدت عائلته المنظمات الدولية، مطالبةً إياهم بالتدخل للكشف عن مصير نجلهم.

وفي ذات السياق، داهمت قوات تابعة لجهاز المخابرات ترافقها عناصر من الأمن ومليشيا الباسيج، حي الحرشة الواقع في كوت عبدالله، مطلع ديسمبر الجاري، واعتقلت الناشط الأحوازي فارس عويد الناصري ونقلته إلى مكان مجهول.

وتضاعفت عمليات الاختطاف التي تقوم بها الأجهزة الأمنية والمخابراتية ضد الناشطين الأحوازيين في الآونة الأخيرة، مما يشير إلى انتشار الفكر الوطني في الأحواز الذي أصبح هاجسا يؤرق سلطات الاحتلال الفارسي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى