الاحتلال يتعمد إغلاق محلات الأحوازيين في قلعة كنعان دون سبب

داهمت عناصر تابعة لسلطات الاحتلال الإيراني، عددا من مقاهي الأحوازيين في قلعة كنعان بالأحواز المحتلة، لإغلاقها بالشمع الأحمر، دون سبب واضح أو مبرر قانوني، فى استكمال لمخططات الاحتلال الممنهجة بشن أكبر حملات من نوعها لغلق المحال المملوكة للأحوازيين، وتعطيل حركة التجارة.

وفسر مراقبون أحوازيون تلك الخطوة على أن سلطات الاحتلال الإيراني تسعى لمصادرة مصادر رزق الشعب الأحوازي، ولممارسة أكبر قدر ممكن من الضغط على المواطنين في مدنهم وقراهم عبر التضييق عليهم في مصادر رزقهم، لينشر بذلك الفقر والبطالة، ويزيد من معاناة المواطنين الذين يمرون بأوضاع معيشية غاية في البؤس.

يذكر أن حملة إغلاق المحال والمقاهي الأحوازية جاءت بعد أيام فقط من إطلاق المستوطنين الفرس مشروع المحلات الفارسية، التي تستهدف هوية الوطن، من خلال الاعتماد على الأحوازيين أنفسهم في تمويل المستوطنين بشكل غير مباشر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى