صور توثق آثار تعذيب على جسد عامل أحوازي قضى أشهرا في سجون المخابرات

تداول نشطاء احوازيون صورا توثق آثار الضرب المبرح والتعذيب الوحشي على جسد أحد عمال الشركة الوطنية للصلب في الأحواز، أثناء فترة اعتقاله في زنازين مخابرات الاحتلال الإيراني قبل أشهر.

وكشف المواطن الأحوازي بيمان الشجيرات، لأول مرة، عما تعرض له مع زملائه من تعذيب وضرب مبرح وإهانات خلال فترة اعقالهم.

وأكد النشطاء، أن العامل اعتقل وطرد من الشركة على خلفية مشاركته في الاحتجاجات المطالبة بدفع رواتبهم المتأخرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى