عمال بلدية كوت عبد الله يواصلون احتجاجهم على تأخر دفع مستحقاتهم المالية

واصل العشرات من عمال بلدية كوت عبد الله بالأحواز العاصمة احتجاجهم أمام مبنى البلدية، لليوم الثامن عشر على التوالي، على خلفية تأخر دفع مستحقاتهم المالية منذ أشهر.

وأكدت مصادر لـ”أحوازنا”، إضراب العمال مبدئيا لعدة أيام، على أن يتحول إلى إضراب مفتوح عن العمل حتى تتم الاستجابة لمطالبهم المحقة، لتحسين ظروفهم المعيشية الصعبة.

وأفادت المصادر بأن عاملا توفي، قبل أيام، إثر إصابته بنوبة قلبية، نجمت عن ضغط نفسي هائل بسبب الديون التي تراكمت عليه وعدم استطاعته توفير قوت يومه جراء عدم صرف إدارة البلدية لرواتبه منذ أشهر، موضحة أن العامل الأحوازي توجه إلى المستشفى لتلقي العلاج، إلا أن الأطباء امتنعوا أيضا عن مداواته، نظرا لعدم امتلاكه التأمين الصحي، أو أموال كافية لدفع تكاليف العلاج، الأمر الذي فاقم حالته وأدى في المُحصلة إلى الوفاة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى