مسؤول إيراني يعترف: نحتاج 10 آلاف معلم في الأحواز لسد العجز

اعترف نائب التخطيط والتطوير في وزارة التربية والتعليم حرج جلداوی، بأن الأحواز تعاني من ندرة المعلمين  نتيجة تقاعد ما يقرب من 3 آلاف معلم دون تعويضهم بمدرسين من جيل الشباب.

وأكد جلداوی أن الأحواز تحتاج 10 آلاف معلم لسد العجز في المدارس، معتبرا ندرة المعلمين بمثابة داء ينخر في بدن وزارة التربية والتعليم، حسب وصفه.

هذا ويطلق بعض مسؤولي النظام بين حين و آخر تصريحات تبدو ناقدة للاوضاع في الأحواز لكنهم لا يجرؤون على تحميل المسؤولية عن الازمات للنظام.

وفى سياق متصل، احتشد المئات من المعلمين، جزء كبير منهم اتى من الأحواز، وبلوشتان، وكردستان، أمام مبنى مجلس النواب في طهران، مطالبين بتوظيفهم بعقود عمل رسمية ودائمة، في مؤسسات التربية والتعليم.

وطالب المعلمون المحتجون بضرورة تعاقد مؤسسة التربية والتعليم معهم بشكل رسمي، وتوفير عقود دائمة لمن أمضوا 5 سنوات في سلك التدريس، لافتين إلى تردي أوضاع المعلمين وتدني اجورهم واضطرار بعضهم للعمل في مهن أخرى غير مناسبة، على حد وصفهم.

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى