تدهور الحالة الصحية للأسيرة آمنة ساري جراء التعذيب والحرمان من العلاج

أفادت مصادر لـ”أحوازنا”، بتدهور الحالة الصحية للأسيرة الأحوازية آمنة ظاهري الساري، مجددا، جراء التعذيب النفسي والجسدي الوحشي الذي تتعرض له في زنازين الاحتلال.

وأوضحت المصادر أن طبيب سجن سبيدار أمر بمعالجة الأسيرة آمنة، ونقلها إلى مستشفى خارج السجن، إلا أن مخابرات الاحتلال تعنتت ورفضت نقلها للمستشفى.

يذكر أن الأسيرة آمنة ساري، هي أبنة الأسير حطاب شنان ظاهري ساري، وشقيقة الأسيرين على وأمين حطاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى