الاحتلال يغامر بحياة المرضى ويغلق مستشفى الخميني بالأحواز العاصمة

اشتكى أبناء مدينة الأحواز العاصمة من إغلاق السلطات الفجائي ودون أي إنذار مسبق لمستشفى الخميني منذ أمس الأول، الأمر الذي دفع ببعض المرضى إلى المرابطة أمام بواباتها أملاً بإعادة الخدمات التي كانت تقدمها، خاصة مع غياب أي بديل.

وأكد شهود عيان لـ”أحوازنا” وقوع عدة حالات إغماء وتدهور مفاجئ لأوضاع بعض المرضى الذين تتأثر حالاتهم الصحية بارتفاع درجات الحرارة.

وزعم موظفو  المشفى أن الإغلاق يرجع لوجود أعطال في شبكة الكهرباء والأنظمة الإلكترونية في المستشفى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى