الدولة الإيرانية تستخدم الخط الواصل بين العراق وسوريا لأغراض عسكرية

أحوازنا.نت

كشفت مصادر سورية، إن قوات الدولة الإيرانية، بدأت باستخدام الخط البري الواصل بين العراق وسوريا لأغراض عسكرية.

واوضحت وكالة الأنباء التركية الأناضول، نقلًا عن المصادر، أن تحركات عسكرية تابعه للدوله الفارسيه بدأت تظهر في الخط الواصل بين طهران والبحر الأبيض المتوسط مرورًا بالعراق، ويأتي ذلك عقب سيطرة القوات السورية والحشد الشعبي العراقي على المناطق الواقعة على طرفي الحدود بين البلدين.

وأشارت المصادر، بحسب الأناضول، إلى أن قافلة مكونة من الحرس الثوري التابع لدولة ايران، والحشد الشعبي العراقي المدعوم إيرانياً أيضاً، دخلت خلال الأيام الماضية الأراضي السورية عبر مدينة البوكمال واتجهت نحو محافظة دير الزور شرقي سوريا.

جدير بالذكر أن قوات النظام الاسدي تمكنت في نوفمبر 2017، من بسط سيطرتها على مدينة البوكمال، بينما استولت عناصر الحشد الشعبي العراقي على الجانب الآخر من الحد الفاصل بين الدولتين.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى