أهالي “المحمرة” يحتجون على تمييز الاحتلال في الوظائف

أحوازنا.نت

وتجمع العشرات من أهالي مدينة المحمرة أمام مبنى الحاكم العسكري لمدينة المحمرة صباح اليوم الأربعاء الـ 20 من ديسمبر الجاري، احتجاجاً على سياسات الاحتلال التمييزية في التوظيف؛ الأمر الذي أدي إلى ارتفاع نسبة البطالة بين أبناء الأحواز نتيجة توظيف المستوطنين الوافدين من المناطق الفارسية.

ورفع المتظاهرون الأحوازيون لافتات تندد بسياسات الاحتلال الفارسي التي تستهدف الأرض والإنسان الأحوازيين.

يذكر أن مدينة المحمرة تشهد احتجاجات منذ الخامس عشر من شهر ديسمبر الجاري،  ضد سياسات الاحتلال الفارسي، حيث احتجوا في يومي 15 و19 ديسمبر الجاري أمام مكتب مندوب ولاية الفقيه في المحمرة،  مطالبين برفع الظلم والكف عن الاستمرار بسياسة التمييز العنصري.

كانت الاحتجاجات قد اندلعت تلبية لدعوات أطلقها نشطاء أحوازيون عبر صفحات التواصل الاجتماعي، مطالبين أبناء الشعب العربي الأحوازي بالاحتجاج والتظاهر ضد ممارسات الاحتلال تجاههم.

وقال ناشطون لـ-أحوازنا- إن سلطات الاحتلال قامت بعدة مشاريع استيطانية في قضاء المحمرة من أجل جلب المستوطنين وتوظيفهم فيها، معتبرين الأمر يستهدف هوية مدينتهم ويغَيِر التركيبة السكانية فيها.

ويعاني الشعب العربي الأحوازي من البطالة بسبب هذه السياسة الفاشية التي تمارس ضده، رغم أن الأحواز غنية بالنفط والغاز والموارد الطبيعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى