الاحتلال يختطف أربعة نشطاء في حملة اعتقالات على حي الثورة

أحوازنا.نت

 اختطفت قوات الاحتلال الفارسي أربعة نشطاء أحوازيين قسرياً، خلال حملة مداهمات قمعية على حي “الثورة” غربي الأحواز العاصمة مساء الثلاثاء والأحد الماضيين.

وأفادت مصادر لـ – أحوزانا –  بأن القوات الأمنية الفارسية داهمت حي الثورة وقاموا بتفتيش عدة منازل بحثا عن ناشطين أحوازيين، واعتقلت عدد من الناشطين ونقلتهم إلى مكان مجهول.

وأوضحت المصادر أن القوات الفارسية اعقلت كل من “يونس رحيم الصرخي ” 24 عاما”، ووليد طعمه الساري، وعلي الزرقاني ” 30 عاما”، كما تم اختطاف المواطن الأحوازي مسعود عبدالعالي الساري ” 19 عاما”، يوم الأحد الماضي.

ونوه ناشطون بان حملة الاعتقالات القمعية تلك تأتي على غرار الاحتجاجات الشعبية التي قام بها الأحوازيون في حي “الثورة” احتجاجاً على ماقام به الاحتلال الفارسي من عمليات اغتصاب أراضي المواطنين في قرية “الجليزي” في ناحية “موسيان” الأحوازية مما أظهر ضعف قوات الاحتلال أمام تحدي وصمود الأحوازيين.

وأضاف الناشطون أن القوات الأمنية والمخابراتية الفارسية تحاول من خلال هذه الاعتقالات أو تسيير المظاهرات المدعومة من الحرس الثوري، التظاهر بأنها مازالت تسيطر على الاوضاع في حي الثورة وباقي مدن الاحتلال .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى