هزيمة جديدة للاحتلال الفارسي أمام قناة “أحوازنا” الفضائية

أحوازنا.نت

قامت مؤسسات الاحتلال الفارسي بالتشويش على قناة “أحوازنا” الفضائية، في محاولة باءت بالفشل لإسكات صوت الشعب الأحوازي المحتل.

وفي تعليقه على سياسات السلطة بطهران، أكد عيسى الفاخر مدير غرفة أخبار قناة أحوازنا الفضائية، أن القناة مستمرة في نشاطها التوعوي خدمةً للشعب العربي الأحوازي وأداء للواجب الوطني”.

وأردف: “المحاولات البائسة التي تقوم بها مؤسسات الاحتلال للتشويش على بث قناة أحوازنا، دليلا واضحا على تأثير قناة أحوازنا في المجتمع الأحوازي، وشهادة واضحة على إرباك سلطات الاحتلال الفارسي”.

وتعمل قناة أحوازنا منذ بدأ بثتها التجريبي، على بث الثقافة الوطنية في الأحواز وزرع بذور الأمل في نفوس المواطنين الأحوازيين، الذين تمارس ضدهم أبشع حالات التنكيل والاستهداف الممنهج من قبل المحتل الفارسي.

وحرصت القناة على التفاعل الجماهيري، فاستطاعت تغطية آخر التطورات في الأحواز من خلال مشاركة الالاف من المواطنين الأحوازيين الذين تواصلوا مع القناة وأرسلوا المئات من الأخبار والتقارير والصور والأفلام.

وعلى الصعيد الآخر، لم تتوان السلطات الإيرانية في استخدام شتى الطرق لضرب أي نشاط يساهم في توعية الشعوب غير الفارسية وعلى وجه الخصوص الشعب العربي الأحوازي.

يذكر، أن “أحوازنا” حصلت مؤخرًا على تسرب صوتي منسوب إلى اجتماع أمني ضم كبار عناصر الاحتلال الفارسي، حيث حذر مندوب المرشد في الأحواز وعضو مجلس خبراء القيادة، المستوطن ملا محمد علي موسوي جزائري، خلال الاجتماع، من خطورة القناة على الأمن القومي الفارسي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى