أخبار

الاعتقال والإعدام لن يثني عزيمة الأحوازيين عن المطالبة بالحرية والاستقلال

ارتفاع وتيرة الاعتقالات، وحالة التوتر التي يعيشها الأحوازيون على خلفية صدور قرار بإعدامات جماعية لمتهمين أحوازيين في عملية المنصة، والظروف القاسية التي يعيشها المعتقلون، كلها تحاول كسر إرادةِ وعزيمة الشعب الأحوازي في مقاومة الاحتلال،

تسود حالة من الترقب والقلق أوساط الشعب الأحوازي، غداة الذكرى الأولى لعملية المنصة، حيث يتداول النشطاء أسماء خمسة عشر إلى ثلاثين أحوازي وأحوازية ، من المتوقع أن تقوم سلطات الاحتلال الإيراني بإعدامهم ، على خلفية اتهامهم بالضلوع في هذه العملية.

وبالرغم من استشهاد منفذي العملية ، إلا أن سلطات الاحتلال قامت باعتقالات عشوائية لأكثر من ألف ومئة وسبعين أحوازي وأحوازية، بدعوى الضلوع في هذه العملية، فيما يرى مراقبون أحوازيون أن عملية الاعتقال والإعدام تأتي للتعمية على حالة الفشل الأمنية ، والتي أبرزتها عملية المنصة، حيث لجأ الحرس الثوري وقوات الأمن مع كبار العسكريين إلى الاحتماء في مسالك الصرف الصحي خلال تنفيذ المقاومين لهجومهم.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى