أخبار

في العام الدراسي الجديد بالأحواز.. تلاميذ بالزي العربي ومعلمون يرحبون بهم بلغة الضاد

مع مطلع كل عام دراسي جديد يتفنن الاحوازيون في إثبات تمسكهم بهويتهم العربية عبر تشجيع أبنائهم على ارتداء الزي الاحوازي التقليدي ومحاولة التحدث باللغة العربية بما يشكل أسلوبا من أساليب مقارعة الاحتلال والتفريس

نظم نشطاء ومعلمون احوازيون استقبالا حافلا بالاشعار والاناشيد العربية للاطفال بمناسبة اليوم الاول من العام الدراسي الجديد.

وتم استقبال الاطفال في احدى المدارس بمدينة الفلاحية من قبل معلمين أصروا على التحدث باللغة العربية مع طلبة الصف الاول الابتدائي

نشطاء اعتبروا ذلك خطوة مهمة على مستوى تكريس عروبة الاحواز واهله وإصرارهم على خصوصية وطنهم الحضارية داعين إلى تواصل مثل هذه الانشطة في عموم مدارس الاحواز

كتبت الطالبة فاطمة زبيدي رسالة شكوى الى مسؤل الشرطة في قرية السودان التابعة لقضاء مدينة الغيزانية تؤكد فيها عدم ذهابها للمدرسة نتيجة الفقر الذي تعانيه اسرتها واحد عشر طالبا اخر من أبناء قريتها

وتداول النشطاء نص رسالة فاطمة على مواقع التواصل لافتين الى ان معظم سكان قرية السودان يعانون الفقر رغم توفر القرية على مئات أبار النفط وعشرات المنشآت التي تدر المليارات على خزائن النظام

كما دعا النشطاء الى دعم الأسر الفقيرة ومساعدتها في تامين ما يلزم لتعليم ابنائها وعدم انتظار استجابة سلطات الاحتلال لأنها هي من أوصل بعض اسر الاحواز الى هذا المستوى من الفقر, حسب تعبيرهم

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى