معركة عمال دورانتاش مع إدارتها مستمرة والأخيرة تتحالف مع المخابرات ضدهم

تشهد معركة عمال شركة دورانتاش مع إدارتها كرا وفرا , وتطورات متلاحقة أبرزها تصاعد دور المخابرات ,التي اتخذتها الإدارة حليفا لها في قمعها لاحتجاجات العمال

العمال بدورهم صعدوا احتجاجاتهم وواصلوا الإضراب عن العمل , متممين أسبوعين كاملين على تعطيل الشركة

مسؤولون في النظام بدأوا بدورهم يزعمون حرصهم على انصاف العمال , وحل مشكلاتهم ومراقبون يشككون بصدق نوايا المسؤولين

اعترف ممثل مرشد النظام الإيراني في الأحواز موسوي فرد بالإجراءات التعسفية التي اتخذت بحق عمال شركة دورانتاش لقصب السكر

وزعم فرد حرصه على إنصاف العمال وأنه سيواصل الضغط على الجهات المعنية ,  ودعا الى الإفراج عن المعتقلين .

يشار الى ان موسوي فرد اطلق مؤخرا عدة تصريحات ووعود وصفها المراقبون بالبراقة والخادعة اذ يدعي ممثل خامنئي أنه نصير الضعفاء في العلن  , بينما يعمل في الخفاء على تطبيق أجندات النظام ومنها التنكيل بالعمال وخاصة الاحوازيين

من جانبهم واصل العشرات من عمال شركة دور انتاش احتجاجهم لليوم الخامس عشر على التوالي للمطالبة بالاستجابة لكافة مطالبهم.

ودعا المحتجون الى توقف إدارة الشركة عن ممارسة الضغوط عليهم وتهديدهم بالطرد, او الاستعانة بالمخابرات لاعتقالهم , بدلآ من تلبية مطالبهم المتمثلة بصرف رواتبهم المتاخرة وعودة زملاءهم المطرودين للعمل.

الى ذلك أفاد عدد من عمال شركة دور انتاش في مدينة السوس باستدعاء مخابرات الاحتلال ” لحسين جهار لنك “إلى مقرها في المدينة.

وذكر العمال ان استدعاء المخابرات الإيرانية , ياتي على خلفية حديث ” جهار لينك ” العلني على ضرورة الصمود ومواصلة المطالبة بالإفراج عن زملائهم وتحقيق مطالبهم.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى