أخبار

الظروف المأساوية للعمال الأحوازيين في ظل الطرد التعسفي والحرمان من الحقوق

تحاول سلطات الاحتلال بشتى الوسائل كسر إرادة العمال في إضرابهم واحتجاجهم للمطالبة بأبسط حقوقهم، فسرعان ما تدخلُ عناصرُ شرطة الاحتلال على خط الأزمة لتهديد العمال بالسجن ، متجاهلة أسباب هذه الاحتجاجات،

أكد أحد عمال المنطقة الأولى ببلدية مدينة الأحواز العاصمة أن البلدية لم تصرف رواتب أربعمئة عامل من  زملائه منذ 3 أشهر.

واوضح المتحدث أن العمال مستمرون في إضرابهم عن العمل لحين صرف مستحقاتهم المالية ودفع التأمينات الاجتماعية لهم من قبل البلدية.

إلى ذلك، واصل عمال شركة دور انتاش لقصب السكر في مدينة السوس إضرابهم عن العمل لليوم العشرين على التوالي

وطالب العمال بدفع مستحقاتهم المالية المتأخرة ووقف عمليات الاعتقال لزملائهم من جانب قوات الاحتلال الفارسي.

أفادت مصادر خاصة لأحوازنا بأن عددا من عناصر الشرطة حضروا أمام مبنى شركة دور انتاش لتهديد العمال وابتزازهم والضغط عليهم للكف عن إضرابهم عن العمل

وأكد العمال أن عناصر الشرطة تواجدوا أمام مبنى الشركة وهددوا العمال بالاعتقال ما لم يكفوا عن الاحتجاجات

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى