ثوار أحوازيون يحرقون صور الإرهابي قاسم سليماني في مدينة معشور

أظهر مقطع مصور، قيام ثوار أحوازيين، ليلة أمس ، بحرق صور الإرهابي قاسم سليماني، في مدينة معشور ، على خلفية دوره في نشر مشروع الفتنة الطائفية في عدة دول عربية.

وكان نشطاء أحوازيون دعوا إلى تكثيف التضامن مع ثوار العراق ولبنان، في الحراك الشعبي الجاري في البلدين، على خلفية تنامي الوعي القومي العربي، والدعوة لإزالة الأبعاد الطائفية في الحكم السياسي فيهما.

يشار إلى أن الأحواز يعيش حالة ترقب مستمرة، بالنظر إلى الدور الكبير للنظام الإيراني، وعبر عقود، في ترسيخ الفتنة الطائفية، والاحتراب الداخلي في العالم العربي، لصالح أجندته الخاصة في مشروعه التوسعي الفارسي، تحت ذرائع عقائدية.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى