عمال الأحواز يتقاضون أجرا شهريا لا يتخطى 100 دولار شهريا ويحرمون منها أحيانا

يتقاضى العامل الأحوزي في مؤسسات النظام , راتبا شهريا يتراوح من تسعين إلى مئة وعشرين دولارا شهريا في أحسن الاحوال

هذا الراتب الذي يشكل وفقا للوائح النظام الحد الأدنى للأجور لا يكفي لإطعام اسرة من أب وأم وطفل لثلاثة ايام, يؤكد مراقبون إحصائيات مفزعة حول مستويات الفقر في الأحواز

الطامة الكبرى تقع بالتأكيد عندما ينقطع راتب هذا العامل القليل أصلا لأشهر , ودون اي مقدمات وهو ما يحصل مع معظم العمال الأحوازيين في مؤسسات الاحتلال .

أفاد موقع إخباري ايراني بأن القرار الذي أصدرته وزارة العمل , برفع رواتب العمال والموظفين بنسبة خمسة عشر بالمئة ,في مارس المقبل  , لن يؤدي إلى تحسين أحوالهم .

وأضاف الموقع أن هذه الزيادة على الرواتب لا معنى لها , و لا تشكل إضافة حقيقية للدخل , في ظل الغلاء الفاحش , وضعف القدرة الشرائية لدى السكان , وعجز السلطات عن ضبط الأسواق و تثبيت أسعار السلع والخدمات .

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى