أخبار

دور كبير ومتعمد لسلطات الاحتلال الإيراني في تدمير البيئة الأحوازية

تشهد مستشفيات الأحواز نسبة كبيرة من المرضى الذين تسبب تلويث الاحتلال الإيراني للبيئة فيها، إصابتهم بطيف واسع من الأمراض يمتد من الإصابات السرطانية، مرورا بالأمراض التنفسية والوعائية، وليس انتهاءً بالأمراض الجرثومية الناتجة عن تلوث المياه والتراب،

أقر فرهاد حمزه مدير العلاقات العامة في جامعة العلوم الطبية في الأحواز العاصمة بتسجيل خمسمئة وواحد وثمانين مصابا بأمراض تنفسية خلال يومي الخميس والجمعة

وأوضح حمزة أن تلك الإصابات جاءت بسبب عدم استقرار الأحوال الجوية التي تشهدها عموم مناطق الأحواز في ظل هبوب الرياح المحملة بالغبار والأتربة، في وقت رأى فيه نشطاء بيئةٍ أحوازيون أن الإصابات ناجمة التلوث البيئي الذي تعيشه الأحواز.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى